اهلا وسهلا بك
عزيزي الزائر في منتدى كنوز السماء
ويكون سبب بركه
ونشر لكلمه السيد المسيح
وتعاليمه لنا يشرفنا انضمامك لاسرة منتدانا

اذا كانت هذه زيارتك الاولى نتمني ان تقضي وقت ممتع معنا في المنتدي

وان لم تكن هذه زيارتك الاولى فوقتا ممتعا برفقتنا


ولا تنسى المنتدى يحتاج الى تفعيل الاشتراك من ايميلك

<META http-equiv="refresh" content="5;URL=http://www.konozalsamaa.com/vb/">



 
الرئيسيةالمجلةالبوابهس .و .جبحـثالتسجيلدخولقناه الطريق فوتو شوب اون لاين keyboard عربياتصل بنا

شاطر | 
 

 المسيح آتٍ سريعاً

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
basil koja
عضو ابتدي يشد حيله
avatar

ما هي ديانتك : انا مسيحي

ذكر

الابراج : السمك الأبراج الصينية : الثعبان
عدد المساهمات : 84
نقاط : 2849
تاريخ التسجيل : 19/08/2010
العمر : 40
الموقع : بحب الرب يسوع
العمل/الترفيه : عملي: التصوير/الترفية:الاستماع الى الاغاني الدينية والانترنيت


مُساهمةموضوع: المسيح آتٍ سريعاً   الأربعاء أغسطس 25, 2010 5:24 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
عالمية آنذاك، لتسهيل انتشار الإنجيل لكل الشعوب واقامت شبكة طرق آمنة لتسهيل المواصلات بين الأمم، هذا ساعد الرسل والمبشرين في تنقلاتهم بأمان نسبي طبعا ، وشكلت الإمبراطورية الرومانية ايضاً ثقافة وحضارة فيها شيء من احترام حرية الفرد وحقوقه في ادارة شؤونه .
لقد تنبأ دانيال النبي وقال ان المعرفة تزداد في وقت النهاية.
دانيال 12: 4 اما انت يا دانيال فاخفِ الكلام واختم السفر الى وقت النهاية. كثيرون يتصفحونه والمعرفة تزداد
ونحن نرى في أيامنا هذه طرق اتصالات متنوعة جديدة متمثلة بوسائل الإعلام العصرية من راديو وتلفزيون يبث فضائيات عالمية وهواتف نقالة محمولة ترى فيها المتكلم معك متى شئت والانترنت ، الذي ساهم ويساهم في ازدياد المعرفة السريع بين الناس , مما جعل العالم كله كأنه قرية واحدة،

لكن الرب بسلطانه لم يحدد ميعاد مجيئه ، لكي نبقى ساهرين ونتوقع مجيئه في الصباح والظهيرة والمساء وفي أية لحظة ، لنزداد شوقا للقاء الرب يسوع المسيح من أحبنا الى الموت .
ما أحلى ذلك اليوم وتلك الساعة التي فيها سنعتق من جسدنا الترابي ونلبس الجسد السماوي .
1 كورنثوس 15: 48 كما هو الترابي هكذا الترابيون ايضا. وكما هو السماوي هكذا السماويون ايضا. 1 كورنثوس 15: 49 وكما لبسنا صورة الترابي سنلبس ايضا صورة السماوي.
الى ذلك الوقت الوشيك علينا ان نجتهد في دراسة الكلمة لنعرفها ونطيعها وننشرها بكل قوانا، ساجدين بأجسادنا وأرواحنا أمام الرب في إبتهالات وصلوات ليحفظ السيد قلوبنا من التقسي ونفوسنا من النعاس الروحي، لنصون ونطور علاقتنا الحبيَّة مع ابونا السماوي.
أولاً: بالمثابرة على قراءة كلمته الموجة لنا ، لنحفظها في قلوبنا عاملين بها، لأننا عندما نقرأ الكتاب المقدس يكلمنا الله حسب طاقتنا وظروفنا بالقراءة المتتابعة والمنظمة من كلمته ، لتستقر في اعماقنا وتؤثر على فكرنا وقولنا وأعمالنا، ويكون لنا دراية لفكر الرب ومعرفة لإرادته تجاهنا.
ثانياً:عندما يكلمنا الرب من خلال كلمته او من خلال الظروف فنحن نجاوب الله ونتجاوب معه مواظبين على الصلاة ساهرين فيها بالشكر كولوسي 4: 2 صلّوا بلا انقطاع. 1 تسالونيكي 5: 17 ، 1تيموثاوس 2 :1 فاطلب اول كل شيء ان تقام طلبات وصلوات وابتهالات وتشكرات لاجل جميع الناس.

2 بطرس 3: 12 منتظرين وطالبين سرعة مجيء يوم الرب الذي به تنحل السموات ملتهبة والعناصر محترقة تذوب
ونرى ايضا بأن الله سيمنح فرصة في الآونة الأخيرة ، لتأخذ كلمته الموقرة الكتاب المقدس مكانها الائق بها في كل العالم قاطبة والعالم العربي خاصة، لتحمل اليه الخلاص والأمل واليقين والسلام الحقيقي، ولا بد من ان يؤتى العالم بشيء من الحرية لكي يؤمن من يتوق الى الإيمان بالرب يسوع المسيح ولكي يجاهر المؤمنون في الخفاء بايمانهم بالإنجيل. هذه صلاتنا بأن يبارك الرب الشرق الأوسط قاطبة وشمال افريقيا المضطربان بسلامه المقرون بجوع وعطش لكلمته المقدسة خصوصاً أحبائنا الذين لا ينتمون للمسيحية الحقة، ليطَّلعوا عليها ويعرفوها كما جاءت في الإنجيل، فإن رفضوها وإن قبلوها فهم يرفضونها او يقبلونها عن معرفة حقة بها، فعدم المعرفة يضل ويهلك. فلا يكون مانع من معرفة المسيح كما أعلن عن نفسه في الإنجيل فلا مسيحية بلا مسيح . لوقا 18: 27 .. غير المستطاع عند الناس مستطاع عند الله.
ان التوقع يتزايد لدى جميع المؤمنين المسيحيين المولودين من الله على مستوى عالمي بشأن رجوع الرب. فإنه لخبر مثير لجميع الذين يحبونه أنه سيأتي ليتمجد في قديسيه (2 تسالونيكي 10:1). سيأتي ليجازي ، إياكم الذين تتضايقون راحة معنا (أي نحن شركاؤكم في الضيقة) عند استعلان الرب يسوع من السماء مع ملائكة قوته، في نار لهيب معطيا نقمة للذين لا يعرفون الله والذين لا يطيعون إنجيل ربنا يسوع المسيح (7:1-8). إن الغالبية العظمى للبشرية تسرع في طريقها، غير عابئة بدينونتها الوشيكة. هؤلاء سيعاقبون بهلاك أبدي من وجه الرب ومن مجد قوته (9:1).
إن خبر رجوع المسيح هو خبر مجيد يفوق الوصف. وكما أن العروس تستعد للقاء عريسها، كذلك جميع الذين يتوقعون رجوعه يجب أن يعدوا أنفسهم لذلك اليوم الرائع من جهة استخدام أوقاتهم ومواهبهم وممتلكاتهم. وهذا أيضا يعني أن يقرأوا مشورة الله الكاملة لكي يستعدوا كما ينبغي ليس فقط من أجل حدث مستقبلي ولكن من أجل الحياة الحاضرة وخدمة الكلمة.
من الواضح أن العالم لا يهتم إلا بتحقيق المزيد من التنعم في الحياة، بتحسين الدخل كل عام أكثر قليلا من العام السابق. ولذلك فإنهم يضاعفون الجهد، ويعملون أعمالا إضافية من أجل تأثيث البيت أو شراء السيارة التي لا تتحملها ميزانيتهم. وآخرون لديهم رغبة غير عادية في السعي إلى الكمال. فإنهم يريدون بيتا كاملا، وزواجا كاملا، وأولادا كاملين، ونجاحا كاملا في أشغالهم. ونتيجة لعدم قدرتهم على التأقلم مع الأوضاع التي لا يستطيعون تغييرها، فإنهم يقعون فريسة للمخاوف والإحباطات. ولقد أدت هذه الرغبة في كثير من الأحيان إلى حدوث الإرهاق ثم الاكتئاب ثم الانهيار.
وكلمة "انهيار" تتضمن "الإحباط واليأس المتزايد الذي يؤدي إلى الإحساس "بالفشل". وكلما فكر هؤلاء الأشخاص في الأنشطة اليومية، كلما ازداد عدم رضاهم عن الحياة. إننا جميعا معرضون للاندماج في روح العالم.
ومع أن الرب يسوع قد قال: لا تقدرون أن تخدموا الله والمال (متى 24:6)، إلا أن الكثيرين يظنون أن هذا ممكن. وهم مثل البذرة في مثل الزارع الذي سرده الرب يسوع والتي وقعت بين الشوك (متى 3:13-23)، فإن مسيحيين كثيرين لا يجدون الوقت الكافي لخدمة المسيح إذ يستمرون في أسلوب حياتهم المزدحم الذي يؤدي إلى خنق ثمرهم الروحي.
ولكن أولئك الذين يختارون أن يستثمروا حياتهم في خدمة المسيح يمتلكون السلام والرضى بلا استثناء

إن الرب لديه طريقة للتعامل مع الأوضاع التي نظنها مستحيلة، عندما نثق فيه ونكف عن الخصام. فإن عبد الرب لا يجب أن يخاصم بل يكون مترفقا (2 تيموثاوس 24:2). فالغد قد لا يأتي أبدا ولكن اليوم يمكننا جميعا أن نغير فيه اتجاهاتنا ونعيد تقييم أولوياتنا فنبدأ نتمتع بملك السلام الساكن فينا.
فإن كان لنا قوت وكسوة فلنكتف بهما (1 تيموثاوس 8:6) - ليس فقط من أجل الحفاظ على صحتنا وراحة بالنا، بل من أجل امتياز استخدام وقتنا ومواهبنا وممتلكاتنا لمساعدة الآخرين، ولكي يستعدوا لمجيء الرب. فالوقت يقترب الذي فيه يجيء ليتمجد في قديسيه ويتعجب منه في جميع المؤمنين (2 تسالونيكي 10:1).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المسيح آتٍ سريعاً
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: (`'•.¸*♫* ♥ † ♥ منتدي الروحانيات ♥ †♥ ´*♫* ``'•.´) :: المناقشات والمواضيع الروحية-
انتقل الى:  
كنوز السماء
<div style="background-color: none transparent;"><a href="http://www.rsspump.com/?web_widget/rss_ticker/news_widget" title="News Widget">News Widget</a></div>
الساعة الان بتوقيت القاهره
Powered by phpbb2 ® Ahlamontada.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى كنوز السماء
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010
http://konoz.0wn0.com
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
all participants &topics in forum konoz.0wn0.com does not necessarily express the opinion of its administration,but it's just represent the viewpoint of its author

اكتب اميلك ليصلك كل ما هو جديد بالموقع:

بعد ان تقوم بادخال بريدك ستصلك رسالة باسم FeedBurner Email Subscriptions اضغط علي الرابط الموجود بداخلها لتفعيل حسابك

منتدي كنوز السماء

كنوز السماء

منتديات كنوز السماء

↑ Grab this Headline Animator

Preview on Feedage: %D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%8A-%D9%83%D9%86%D9%88%D8%B2-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%85%D8%A7%D8%A1 Add to My Yahoo! منتدي كنوز السماء Add to Google! منتدي كنوز السماء Add to AOL! منتدي كنوز السماء Add to MSN منتدي كنوز السماء Subscribe in NewsGator Online منتدي كنوز السماء
Add to Netvibes منتدي كنوز السماء Subscribe in Pakeflakes منتدي كنوز السماء Subscribe in Bloglines منتدي كنوز السماء Add to Alesti RSS Reader منتدي كنوز السماء Add to Feedage.com Groups منتدي كنوز السماء Add to Windows Live منتدي كنوز السماء
iPing-it منتدي كنوز السماء Add to Feedage RSS Alerts منتدي كنوز السماء Add To Fwicki منتدي كنوز السماء Add to Spoken to You منتدي كنوز السماء
Add to Alesti RSS Reader Add to Alesti RSS Reader  
Share |
أضف إلى The Free Dictionary Untitled Page
الوقت الذي امضيتة بهذه الصفحة هو:

ثانية

منتديات كنوز السماء

منتدي الكتاب المقدس     دراسات وابحاث مسيحية    منتدي الاسره المسيحية    منتدي الكتب    منتدي الشهداء والقديسين    منتدى الاخباري     امنتدي البيت المسيحي      منتدى الصوتيات والمرئيات    منتدى البرمجيات والتكنولوجيا (تصميم وتطوير المواقع )    المنتدي العام الثقافي    منتدي الترفيهي    منتدي الرياضي    المنتدي التعليمي    منتدي الطبي

المواضيع الأخيرة
» بيان هام لكل الخدام
الأحد أغسطس 19, 2012 4:47 pm من طرف stmaryaiad

» تعزيات فى وسط الهموم
الإثنين يناير 23, 2012 8:07 am من طرف سماح

» هل معجزات المسيح تمت بالصلاة؟! هل كان المسيح يصلي قبل إجراء المعجزة، لكي يُتَمِّم الله المعجزة، فيستجيب لصلاته؟
السبت يناير 21, 2012 3:01 pm من طرف admin

» كورس الأوراكل
الخميس يناير 05, 2012 5:37 pm من طرف stmaryaiad

» كورس التغيير الفعال
الإثنين ديسمبر 12, 2011 2:38 am من طرف mary_jesus

» اول عيد ميلاد لاروع و اجمل منتدى كنوز السماء فى الدنيا كلها
الثلاثاء ديسمبر 06, 2011 1:33 pm من طرف aghapy jesus

» كتب القمص أنطونيوس كمال حليم (علم نفس)
السبت نوفمبر 19, 2011 3:55 pm من طرف mena92

» سر بسيط قد يكون المفتاح لنجاحك
الخميس نوفمبر 03, 2011 2:16 am من طرف admin

» حظك اليوم مع يسوع فقط وحصري علي كنوز السماء يوميا
الأربعاء نوفمبر 02, 2011 3:03 pm من طرف admin